منتديات خواطر الحنين برعاية الشاعر عمر القاضي

لاقتراحاتكم تجدونا على الفيس بوك facebook ( شبكة الاعلامي عمر القاضي رام الله ) https://www.facebook.com/daristiaonlain2013/

المواضيع الأخيرة

» شبكة بوابة فلسطين الاعلامية دخول مباشر للصفحات والمجموعات والمنتديات Palestine
الثلاثاء يوليو 04, 2017 9:45 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» مسابقة حكي فلسطيني بحث وتقديم الشاعر عمر القاضي
الأحد أبريل 23, 2017 4:41 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» لانشاء بريد الكتروني جي ميل gmail.com بطريقة سهلة وسريعة
الأربعاء مارس 15, 2017 9:24 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» امين عبد الله صناع الامل ديراستيا سلفيت فلسطين
الأحد مارس 12, 2017 2:05 pm من طرف الشاعر عمر القاضي

» يعقوب شاهين Yacoub Shaheeen الصفحة الرسمية فيس بوك
الأربعاء مارس 01, 2017 11:40 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» أرشيف الخواطر في منتديات الامارات وفلسطين
الجمعة فبراير 03, 2017 7:36 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» اليوم 21 ديسمبر شهر 12 بداية فصل الشتاء والمربعانية التي تستمر لمدة 40 يوم
الأربعاء ديسمبر 21, 2016 1:15 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» ارشيف المواضيع العامة في منتديات الامارات وفلسطين
الأربعاء ديسمبر 21, 2016 1:14 am من طرف الشاعر عمر القاضي

» كلام رقيق في الحب خواطر حب
الأحد ديسمبر 18, 2016 10:55 am من طرف الشاعر عمر القاضي

تصويت

سجلوا حضوركم بجنسياتكم

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

استعرض النتائج

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 1449 مساهمة في هذا المنتدى في 510 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 81 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو moielts95 فمرحباً به.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 29 بتاريخ السبت ديسمبر 17, 2011 9:13 am


    قصة صدقة فياجرا

    شاطر
    avatar
    الشاعر عمر القاضي

    عدد المساهمات : 784
    تاريخ التسجيل : 04/01/2011

    قصة صدقة فياجرا

    مُساهمة من طرف الشاعر عمر القاضي في الخميس سبتمبر 29, 2011 5:50 pm

    السلام عليكم

    أخوكم حميد يحسب لليلة الخميس حساب خاص، فلا أجرؤ على إغضاب عيدة مهما كانت الاسباب وأتمثل بدور الزوج المطيع وإلا حولت وجهها عني أو تضع الرضيع بيني وبينها وتلك علامة غضبها.

    لكن هذا الخميس وبسبب ذلك المتعرض أخوها الذي لا أطيقه ضاع خميسى سدى وكدت أفتضح بفضيحة مدوية تسمع بها عمان كلها.

    ونحن عائدون من السوق أنا وعيدة والصغار توقفنا عند دكان الحارة لشراء الخبز، التقيت شنين أخو عيدة فسألته عن الشاة التي تركتها في مزرعته قبل يومين فقال إن التيس نطحها وماتت، أنا متأكد أنه يكذب فهو محتال كبير ولم أكن لأستأمنه على عود كبريت لو لا إصرار عيدة أن أبقي الشاة في مزرعته حتى موعد الذبح،ركبت السيارة وأنا أرمي شنين بكل أنواع السبّ وهذا ما أغضب عيدة غضباً شديداً.

    وصلنا البيت ولما سكت عني الغضب أدركت قلة حكمتي، الليلة سيتوسطنا الرضيع ، استغفرت الله وذهبت لصلاة المغرب، بعد الصلاة التقيت الشايب علي الذي تزوج هندية شابة مؤخراً وسكن بجواري، سمعة الهندية لم تكن جيدة، سألت الشايب أمازحه "كيف الهمة" قال "هل تظن أن البندقية الحديثة مثل بندقية أبو فتيلة القديمة" ضحكنا ثم خطر لي خاطر، قلتي في نفسي الجزاء من جنس العمل ، ماذا لو تصدقت على الشايب اليوم بحبتي فياجرا يقضي بهن ليلته، ربما يجزيني الله بالرضا من عيدة، بدت فكرة ممتازة.

    قلت للشايب "عندي لك دواء يردك وراء 30 سنة"
    قال "ما اريد أن أرجع للوراء ولكن اريد المضي للأمام ، اذا عندك دواء هاته"

    أعرف صاحب صيدلية أوصلته مرة بالتاكسي الى مسقط ، اشتريت حبتين من عيار 100 ملج من النوع الامريكي وأوصلتهما للشايب ودعوت له بالتساهيل.

    عدت للبيت ..... بعد العشاء والتلفزيون نام الصغار ودخلت عيدة الى مخدعها دون أن يبدر منها بادرة حسن نية، دخلت أستطلع الامر فإذا بالصغير يتوسط السرير، ضاعت الليلة يا حميد.....لا حول ولا قوة الا بالله.

    لم أستطع النوم حتى وقت متأخر، ثم خرجت الى السيارة لأدخن، مع أول مزة مدواخ رأيت زوجة الشايب الهندية تهرول خارج البيت....خفت أن الشايب أصابه مكروه بسبب الفياجرا، ركضت الى بيته وأنا بالفانيلة والإزار....الزوجة تركت الباب مفتوحاً فدخلت أبحث عن الشايب، كدت على وشك الدخول الى الصالة وإذا بالشايب يصوب نحوي فوهة السكتون مهدداً...
    -هذا أنت يا ملعون.....كنت أشك بها ولكن لم أكن أعلم أنك أنت من يأتيها أيها العايب.

    حاولت أن أتكلم لكنه لم يستمع لي ، ثم دفعني أمامه دفعاً بقوة السلاح.

    -هيا أمامي وأرني أين ذهبت تلك العاهرة.

    كان تأثير الفياجرا على الشايب في أوجه، وهو يوجه نحوي السكتون ........

    -هيا أيها الملعون دلني عليها لأقتلها وإلا قتلتك أنت.

    حاولت أن أقنعه أني لا أعرف أين ذهبت لكن عقله كان متحجراً ، توجهنا الى السيارة وهو يسوقني بالسلاح، انا بالفانيلة والازار وهو مثلي، تمنيت أن لا يرانا أحد من الجيران وإلا لكانوا ظنو بي سوءاً خصوصاً مع تأثير الفياجرا على الشايب، ركبنا السيارة وانطلقنا نبحث عن الهندية بالقرب من الحارة.

    لمحنا خيالاً دخل في مزرعة نسيبي شنين القريبة، أسرعنا ودخلنا وراءه.....رأى الشايب درجاً يصعد الى أعلى فأمرني بالصعود.

    -هيا أمامي أيها اللعين، ربما أنت واعدتها هنا.

    صعدت الدرج وهو يتبعني، ما إن ارتقينا علي السطح حتى انهار بنا لنجد أنفسنا وسط زريبة البقر.....هاجت الابقار وسمع العمال الصوت فجاؤا يستطلعون، وماذا وجدوا.....رجلان بملابس النوم أحدهما واضح عليه تأثير الفياجرا وسط الأبقار..........

    قال أحد العمال وهو يضحك " لماذا....ألا يوجد نساء في هذه البلد"

    يتبع إن شاء الله..............

    __________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة مايو 25, 2018 6:36 pm